dimanche, octobre 07, 2012

بيان الجهل السائد والمخ الجامد وإنعدام الفوائد في خطاب الشيخ راشد


طيّب، كيف يمكن أن يعلّق المرء على خطاب بمثل هذه الرّداءة؟ (الفيديو أعلاه أو الرابط التالي هنا)
أوّلا من حيث الشّكل، لدينا هنا رئيس حزب يدّعي أنّه مدنيّ (وتحصّل على ترخيص للعمل السّياسي على هذا الأساس) يقوم بإلقاء خطبة الجمعة من مقرّ حزبه (تكبييييييير) متناسيا أنّ القانون لا يسمح للأحزاب بالعمل الدّيني الدّعوي ولا بإستغلال المنابر الدّينيّة للقيام بالدّعاية السّياسيّة، وأنّ مخالفة القانون يمكن أن ينجرّ عنها حلّ هذا الحزب تماما كما تمّ حل الحزب الحاكم السّابق.. طبعا كلّ هذا لا يعني شيئا للشيخ راشد خاصّة وهو الفاتق النّاطق في عهد أقوى حكومة في التّاريخ. فلنكتفي إذن بقول أنّه لا حول ولا قوّة إلاّ بالله وحسبنا الله ونعم الوكيل ولنمرّ للمضمون:
ثانيا إذن، ومن حيث المضمون نحن أمام خطبة في غاية من الرّداءة سواء نظرنا إليها من الجانب الدّيني أو السّياسي، وهو ما يؤكّد لديّ القناعة بأنّ هذا الرّجل كارثة متنقّلة. قلّي كيفاش؟
يبدأ الشيخ خطابه بفكرة لطالما كرّرها وهي الحديث عن حروب الردّة التي خاضها أبو بكر الصدّيق خلال خلافته وإعتبارها حربا على أولى محاولات "علمنة" الإسلام، أي فصل الدّين (الصلاة) عن الدّولة (الزكاة)، والإستشهاد في هذا السّياق بالخليفة أبي بكر عندما قال: "والله لأقاتلنّ من فرّق بين الصّلاة والزّكاة"، وذلك في عمليّة إختزال تافهة وفاقدة للمنطق (وكأنّ الزّكاة ليست عبادة أو أنّها إلتزام محمول على الدّولة ولا على عموم المسلمين) وإسقاط لواقعة تاريخيّة معيّنة بإخراجها من سياقها دون أيّ إعتبار لخصوصيّات الإطار الذي حدثت فيه.. الأخطر من هذا طبعا هو كون هذا النوع من الخطاب خطير وكارثي من حيث تبعاته السّياسيّة (والمتحدّث هنا رئيس حزب حاكم لمن نسي منكم صفته)، فهو منطق يعني ضمنيّا وجوب محاربة العلمانيّين بإعتبارهم مرتدّين، وحمل السّلاح على كل من يطالب اليوم بفصل الدّين عن الدّولة أو يرفض تطبيق الشريعة..
الأدهى والأمرّ هو أنّ الشّيخ رشودة يذهب إلى ما أبعد من ذلك، فيستعمل مرارا وتكرارا مصطلح "الدّولة الشرعيّة" و"الحكومة الشرعيّة" في حديثه عن حروب الردّة بقيادة أبي بكر الصدّيق لكي يقارب لغويّا وفكريّا بينها وبين "الحكومة الشرعيّة" متاع النهضة، ولكي يبرّر بعد ذلك بصريح العبارة إمكانيّة القمع المسلّح ضدّ كل من قد يقوم ضدّها أويرفض سلطانها، حتّى أنّه (ولست أدري إن كانت زلّة لسان) يذهب إلى حدّ وصف الخليفة أبي بكر بكونه "الحاكم الشّرعي المنتخب" (هكذا!)، ولهنا ما نعرفش بصراحة إذا كان الإنتخابات إلّي طلع فيها أبو بكر الصدّيق نظّمها وقتها كمال الجندوبي أم غيره، ولكن الأكيد أنّه حتّى حدّ من المؤرّخين ولا من الفقهاء ما ذكر أنّه شاف وقتها المسلمين خارجين من بيوت الإقتراع  أفواجا وصوابعهم مطليّة بالحبر الأزرق، اللهمّ الغنّوشي عندو معلومات يجهلها عموم المسلمين في هذا الخصوص.
بعد هذا ينتقل رئيس الحزب الحاكم إلى محور ثان في خطبته ألا وهو عموما فكرة أنّ سبب البطالة في البلاد هوما البطّالة إلّي ما يحبّوش يخدمو في المرمّة والشّوانط في حين الحكومة قايمة بإنجازات عظيمة في ميدان التشغيل (وطبعا ما حكات على هالإنجازات كان قناة "الجزيرة" مثال الإعلام الحرّ والمحايد).. يعني بعد "القنّاصة إشاعة"، هاذي رواية أخرى تستحقّ أن تدخل لقائمة المقولات المأثورة لفترة ما بعد "الثورة": البطالة في تونس إشاعة!
المحور الثالث والختامي لخطبة الشيخ كان موضوعه ردود الفعل على الإساءة للرسول (صلعم) وما حصل بعدها من إعتداء على السفارات الأمريكيّة في بلاد العربان ومنها تونس المحروسة.. طبعا لهنا الشيخ ما يقولش لجمهوره ما تداولته عدّة مصادر من أخبار مفادها أنّه هو شخصيّا من كان وراء قرار السماح للمتظاهرين بالوصول أمام السفارة الأمريكيّة دون رقيب ولا حسيب، طبعا هذا موش مهمّ، المهمّ بالنّسبة للشيخ هو أن يذكّر في خطبته بأنّ الإسلام والتقوى يقتضيان "الإلتزام بمعاهداتنا الدوليّة"، وأنّها ردود الفعل ما يلزمش تكون متهوّرة وأنّ الحرق والتخريب متاع السّفارات حاجة غير لائقة.. إمممممم.. فعلا هاذم هوما رجال الدّولة إلّي عندي مدّة نلوّج عليهم. يحبّ يقول يا شيخ أنّها أعمال التخريب هي أعمال هوجاء، ولكن أعمال من يأمر بترك المئات من السلفيّين الجهاديّين وأنصار تنظيم القاعدة يتظاهرون أمام باب السفارة الأمريكيّة بدون أيّ تدخّل من الأمن، هذا طبعا يتسمّى إنجاز عظيم يجعلكم ترتقون -رضي الله عنكم- إلى مصافي عظماء السّياسة في العصرين القديم والحديث..إممممم.. نفهم فيك، كلامك معقول جدّااااا.
وهكذا صديقي القارئ تنتهي خطبة الغنّوشي، وكان مسك ختامها دعاؤه –رضي الله عنه- بالنّصر لإخوانه ثوّار سوريا (ولا كلمة طبعا، ولا دعيوة خير لإخوانه في فلسطين إلّي يبدو أنّه سهى عن ذكرها أو أنّها ما عادش من الأولويّات، أو لعلّها تحرّرت بعد دعاء منه خلال خطبة الأسبوع الفارط ونحنا ما سمعناش بيها)..
لهنا طبعا يكون الإنسان (ولئن كان بسيط العقل كأغلبيّة أتباع حزب الشيخ) فهم أنّ الحديث المطوّل الذي جاء في هذه الخطبة (خطبة الجمعة بجامع "مقرّ حركة النهضة بمونبليزير" المعمور) لا يعدو أن يكون مجرّد تلفيق لأدبيّات إسلاميّة نعرف جميعا أدقّ تفاصيلها، وذلك بغرض خدمة فكرة واحدة هي فكرة السّلطة والإستمرار في الحكم بكلّ الوسائل، مرّة بشرعنة العنف ضدّ الخصوم السياسيّين، ومرّة بالضحك على الذقون وإنكار مشاكل البلاد وإدّعاء إنجازات لم تنجز ونجاحات لحكومة لم تعرف سوى الفشل، ومرّة أخرى بالتملّص من المسؤوليّة وإلقاءها على متظاهرين تمّ حشدهم وإيصالهم حتى باب السّفارة ومن بعدها إلقاء اللوم عليهم وزجّهم في السّجون بتهم تصل أحكامها للإعدام، ولهنا فقط يمكنني أن أضمّ صوتي لصوت الشّيخ بالدّعاء عندما يقول "اللهمّ بارك في ثوراتنا وبلّغها مقاصدها"، ولعلّي أضيف: "وأحمها يا ربّنا من الغنّوشي ومن أمثاله إنّك سميع عليم"!

mardi, octobre 02, 2012

شكون إلّي ناك شكون؟



بمناسبة محاكمة الشابة المغتصبة اليوم بتهمة التجاهر بما ينافي الحياء، حبّيت نكتب حاجة نتجاهر فيها أنا بدوري بما ينافي الحياء، بما يتماشى مع الوضع في هالبلاد المومس ونهديها لشعبنا السمح العظيم إلّي هدالنا الحرية بنقطة فوق الحاء، فكانت هذه القصيدة تحت عنوان "شكون إلّي ناك شكون" لعلّها تلقى إعجابكم وتجد فيكم القارئ المكرّز على الوضع تماما كما أنا مكرّز:

شكون إلّي ناك شكون
يا شعب يا ميبون؟؟؟؟
شكون إلّي هزّ العصبة؟
إلّي شدّها البوليس، المغتصبة
ولاّ الميبون إلّي إعتصم في القصبة
ويحبّ على هالمجلس المحنون،
يغنّي على الرَّبيع ولد القحبة
وريحة ضبابطو تنقب الأوزون..
شكون إلّي ناك شكون
يا شعب يا ميبون؟؟؟؟

شكونو سبب الحشوة؟
بوليسنا إلّي يحب على النّشوة
تعطيه صرمك يسامحك في الرشوة
لا عاد يفهم أمن لا قانون،
ولاّ حكومة صوردي ما تسوى
لا فلح فيها جبالي لا زيتون؟
شكون إلّي ناك شكون
يا شعب يا ميبون؟؟؟؟

شكون إلّي دزّو فيكم؟
تحكوا على الثّورة وجدّ عليكم
مل صارت الجرذان تحكم فيكم
كليتو الخرى في حكّة المعجون
الأمم ضحكت كيف سمعت بيكم
رئيسكم المنصف المجنون
شكون إلّي ناك شكون
يا شعب يا ميبون؟؟؟؟

يا شعبنا يا حاوي
رئيسكم ينيك في الملاوي
لا جاء طبيب لا جاء حتّى فداوي
ولا جاء في سيرك السياسة كلون
هام قالو عندو قصر في القنطاوي
ويكذب يقول فقير عندي ديون
شكون إلّي ناك شكون
يا شعب يا ميبون؟؟؟؟

يا شعبنا يا جاحد
خلّي الحكومة تزيد تعملّك واحد
يحميك من الفتنة وعين الحاسد
وبالطّّحين تطلّع الڤرون
تزيدهم على ﭬـرونك في العهد البائد
ويوشّمولك زب بين العيون
وشكون إلّي ناك شكون
يا شعب يا ميبون؟؟؟؟

samedi, septembre 29, 2012

بيان النكبة والهوان في حوار المرزوقي على السي آن آن


شاهدت منذ حين الحوار إلّي أجراه الطرطزوقي مع قناة "سي آن آن" البارحة (أنظر الفيديو المصاحب)، وهو ما إستوجب منّي إبداء زوز ملاحظات على الأقل، طبعا إذا تغاضينا عن اللغة الإنقليزيّة الـ"نص لباس" متاع سيادتو:
أوّلا المرزوقي يقول "نعترف بأنّنا لم نتفطّن إلى ما يمكن أن يتسبب فيه السلفيّون الجهاديّون من تشويه لصورة تونس في الخارج" (يقصد لهنا "لم نتفطّن إلى أن جاءت حادثة السفارة الأمريكيّة وفيّقتنا على رواحنا فأصبحنا أخيرا فطنين متفطّنين").. يا سيّدي الرئيس، كيف إنتي ما تعرفش إلّي عصابات الإرهاب الدولي تضرّ بصورة البلاد وبمصالحها، إي عاد شدّيت دارك وقعدت تشرب فيها في الكوديا وتكمي بالحمص موش خير؟؟ بجاه ربّي إذا كانت أمور بديهيّة كيما هاذي تتطلّب منكم حدوث كوارث عظمى باش تتفطّنوا فماذا يمكننا أن ننتظر من قيادتكم الحكيمة هذه؟ وكيف يا سيّدي تستحقّون أن تمضوا يوما واحدا في مناصبكم إن كنتم كما تصفون أنفسكم بأنفسكم: عديمو الفطنة، أغبى من الغباء وأجهل من الجهل؟؟
ثانيا يعد الطرطزوقي الصحفيّة الأمريكيّة بـ"دستور علماني" (a secular constitution)، ولهنا طبعا يلزمنا نسألو المرزوقي منين ليه هالقدرة العجيبة على تحديد مضمون الدستور؟ وهل شاور في هذا السياق عروفاتو في النهضة وخذى من عندهم إلتزامات في خصوص هالدستور "العلماني اللائكي" (أو الشلائكي كيما يقولو عروفاته)؟ أكثر من هذا، هل شاور حتّى ما تبقّى من نوّاب حزب المؤتمر في المجلس التأسيسي وثبّت معاهم في الموضوع متاع العلمانيّة قبل ما يتكلّم، خاصّة وهم الذين صوّتوا في السّابق ضدّ مقترح قدّمه المرزوقي في التأسيسي وهو حينها رئيس حزبهم الجالس معهم تحت قبّة المجلس، فما بالك بما قد يفعلون اليوم وقد باعدت بينهم وبين المرزوقي المسافات وتعدّد الإنشقاقات؟؟ وبالمناسبة نحب نزيد نسئل المرزوقي: بالله من وقتاش كان سيادتو "علماني" أو يدافع على العلمانيّة؟ موش في بالنا بيه يحب الهويّة العربيّة الإسلاميّة وحزبو "ما ينتقدش النهضة على خاطر ما عندوش مشاكل مع الإسلام"؟؟ ما صحّش يا حزب "المؤتمر" إلّي العلمانيّة هي من مطالب "الحثالة الفرنكوفونيّة" وإلّي راس العام الميلادي ماهوش من عاداتنا وتقاليدنا؟ ولا زعمة هالعلمانيّة واللائكيّة إلّي تستعاروا منها في تونس وما تحبّوش حتّى تذكروها على لسانكم يولّي فيها العسل كيف تولّي من مطالب الأمريكان وتظهرلكم وقتها باهية ومقبولة وما عادش "شلائكيّة" كيف إلّي طالبوا بيها جماعة "عنّقني"؟؟؟
كخلاصة المرزوقي تكلّم في هذا الحوار كيما كل شي إلاّ كرئيس دولة مستقلّة ذات سيادة، فتحدّث أوّلا كأنّه ضحيّة يلوّج لنفسه في طريقة باش يسلّكها، وتنازل عن كرامته (وبالتالي عن كرامة التوانسة) لمّا حاول يبرّر عدم توخّي الحزم تجاه المجموعات المتطرّفة العنيفة بكونه (هو ومن يشاركه الحكم) مناضلين سابقين كانوا ضحايا للقمع وعرفوا السجون وهذاكة علاش كان من الصعب عليهم أنّهم يحطّوا الناس هاذي في الحبوسات (يا سلام).. وتكلّم بإنبطاحيّة لا نظير لها، وعمرنا ما شفناها عند حتى رئيس تونسي سابق (على الأقل في العلن) لمّا جدّد الطلب متاعو لهيلاري كلينتون باش تساعد تونس في مجال تطوير الأمن والتجهيزات العسكريّة، وكأنّه يتحدّث عن بلد مثل العراق خارج من حرب ودمار شامل والدولة فيه منعدمة أو في طور النشأة، أو كأنّ الدولة التونسيّة ما كانتش في السابق قادرة على حفظ الأمن بنفس المعدّات والإمكانيّات إلّي عندها اليوم (لاحظوا من جهة أخرى أنه رئيس الجمهوريّة التونسي يتوجّه بكلامه وطلباته لوزيرة الخارجيّة موش لنظيره الرئيس الأمريكي، باش تعرفوا القدر والقيمة إلّي عاملهم لروحو ولبلادو)، ثمّ تكلّم كيف البهلول باش يقول رانا كنّا راقدين على وذنينا ونتصرّفوا كيف الذرّي وتوة هانا باش نفيقو ونتصّرفوا كرجال دولة وكمسؤولين (بعد ما تهردت بالطبيعة).. حتى من ناحية الشكل والحركات، كان المرزوقي عند الإجابة على الأسئلة إلّي تخص أحداث السفارة مدنكس راسو ومذبّل عينيه، وما حسّيتو كبس روحو شويّة وتكلّم بحماس وبنبرة الرجل القويّ كان كيف سألتّو الصحفيّة على مسألة إستقالتو إلّي وعد بيها في صورة عدم تحسّن الوضع في البلاد بعد ستة أشهر.. الحمد لله أنّه على الأقل شدّ روحو وما بداش يرعش عليها ويعيّط "أنا لن أستقيل، أنا لن أستقيل، أنا لن أستقيل!"
Bonté divine، شي يعمل العار! 

vendredi, septembre 21, 2012

وباء "السبسوفوبيا" وسعدك يا بجبوج بترويكا الحمير والعلوج



يبدو أنّ جرذان الترويكا اللاديمقراطيّة اللاوطنيّة قاعدين يعملو مع حزب "نداء تونس" في نفس الغلطة إلي عملتها أغلبية الأحزاب الديمقراطية مع حزب النهقة قبل الإنتخابات ألا وهي التركيز على شيطنته عوض التركيز على برامجها أو إنجازاتها (رغم أنّه من الأسهل أن نتفهّم ذلك بإعتبار أنّه لا إنجازات تذكر لترويكا الفشل لحدّ هاذي الساعة).
بعد الندوة الصحفية للباجي البارح بكلّهم ضربهم التريسيتي وتتالت تصريحات ممثّليهم وردود فعلهم الصبيانيّة الإنفعاليّة الواحدة تلو الأخرى، وما زادها سخافة هو كون أصحابها موجودون الآن في السلطة ولكنّهم مازالوا يتصرّفون وكأن السبسي هو الوزير الأوّل وهم في المعارضة.
هذه "السبسوفوبيا" لن تزيد نداء تونس إلاّ المزيد من الأنصار والمتعاطفين وتظهره للرأي العام كالبديل الجدّي الوحيد لهاته الراطسة العجيبة متاع الفاشلين التي تتولى مقاليد الحكم الآن، فهنيئا لك يا بجبوج بترويكا الحمير والعلوج.
Top of Form

jeudi, septembre 20, 2012

النهضة والسلفية أو علاش أبو عياض خير من الغنّوشي




السلفيّين الجهاديّين بالنسبة لحركة النهضة:
·  باهين وقت إلّي يهبطوا باش يكسّروا مظاهرات المعارضة (بعض الوجوه التي جاءت تحمي في أبي عياض من البوليس في جامع الفتح هي من بين الميليشيا التي ساعدت الأمن في الإعتداء على متظاهري مسيرة يوم تسعة أفريل)،
·  هايلين وقت إلّي يخدموا أجندتها الخارجيّة وأجندة حلفائها من دول الخليج ويبعثوا شبابهم وقودا للحرب الأهليّة في سوريا، ووقت إلّي يمشيو للعراق يحاربوا الأمريكان، وقتها بالطبيعة تلقى وزارة الخارجيّة تجري في حظوظهم وتحاول بكل الوسائل باش تنقذهم وتتوسّطلهم،
 أما كيف يجي الضرب في العظم وفي اللحمة إلّي توجع، ويولّي فيها إعتداء على سفارة أمريكا في تونس، يولّيو السلفيين الجهاديين متطرّفين ومتشدّدين ومتهوّرين وغلاة وجاهلين بـ"الإسلام الحقيقي" (إلّي يعرفوا راشد الغنوشي بالطبيعة).. عندها فقط يتمّ إيقاف ذلك الشاب الذي قاد الإعتصامات والأعمال إلّي عطّلت الدراسة بجامعة منّوبة لمدّة سنة كاملة، وعندها أيضا يولّي أبو عياض مطلوب للعدالة.. موش على خاطر الأعمال متاعهم تهدّد مصالح الوطن والسّلم الإجتماعي في البلاد، وإنّما على خاطرها تهدّد بقاء النهضة في السلطة وإستمراريّة حكمها المنافق المتاجر بالعقائد والشعارات المفرغة من كل مضمون.
يا أخي ماك حزب إسلامي وتحكي للعباد على تحرير القدس وعلى أمريكا واللوبي الصهيوني وإسرائيل؟ هيّا سيدي هاك في الحكم وإنتخبك الشعب المسلم الذي لا يستسلم، هيّا كانك راجل نديرو "الڤـيرّة" ونحاربوا أمريكا.. هيّا فاش تستنى؟ أعلن الحرب والجهاد المقدّس على الغرب الكافر، وحتى كان متنا وفنينا عن بكرة أبينا نكونوا جميعا شهداء بإذن الله. لواش يا خويا التلوعيب؟ ماك تحب الإسلام ونصرة الرسول؟ حاجة من الإثنين: يا تزدم معايا ونتهردوا الكلّ كان لزم، وإلاّ بلّع علينا كشختك وما عادش تحكي لا بالإشارات الربّانيّة ولا بتحرير القدس.
ياخي القدس شكون مستعمرها؟ موش إسرائيل؟ وإسرائيل شكون داعمها؟ موش أمريكا؟ إي كيفاش إمّالا كلّ وزير من وزراء الحكومة الإسلاميّة يطلع علينا ويحلّ جلغتو يقول أمريكا دولة صديقة؟ ياخي تحبّ تحرّر القدس ولا تحب تحرّر جامع القدس إلّي في آخر شارع فلسطين؟
لكلّ هذه الأسباب وغيرها أنا أحترم ناس كيف أبو عياض ألف مرّة أكثر ممّا أحترم راشد الغنوشي ومن إتّبعه من تجّار الدّين والمنافقين، لعنهم الله وجعلهم أمام الخلق مفضوحين وأمام الخالق خاسرين منكوبين وفي جهنّم محشورين. آمين يا رب العالمين.

lundi, septembre 17, 2012

نشرة أخبار الوطنيّة: من الرداءة البنفسجيّة إلى الإستحمار الوهابي




في إطار سياسة التبطرين بالإعلام تتفرّجوا في الفيديو المصاحب على نتائج تنصيب شلايك من نوع إيمان بطرون على رأس التلفزة العموميّة (إلّي هي والحق يقال كانت دائما مصبّ زبلة وعمرها ما وصلت حتى لمستوى شبه تلفزة) بحيث تصبح نشرة الأخبار مناسبة لإستفتاء شيوخ الجهلوت وكهوف طورا بورا فيما يخصّ الشأن العام ومستجدّات البلاد.. وحيث يطلع علينا من يدّعي أنّه عليم فقيه وهو في الحقيقة حمارٌ سفيه، ولا يستحي بناءا على ذلك من أن ينفث على العموم سمومه ويدعو (في إطار الإنتقال الديمقراطي وتكريس حقوق الإنسان) التونسيّين إلى تقطيع أوصال بعضهم البعض وصلب المواطنين ونفيهم عن أوطانهم (شوف إنتي هاك البلاد إلّي باش تنفي منها العباد، وكأنّها ماهيش هاذي هي بيدها البلاد إلي أولادها هاربين منها في قوارب الموت)..
ما عدى ذلك وبالرجوع لما قاله هذا الحمار الذي يدّعي أنّه فهيم بشؤون الدّين فإنّ ملاحظة تفرض نفسها: كيف يمكن أن نسقط أحكام وحدود جريمة الحرابة أو "قطع الطرق" كما وردت في العصور الأولى للإسلام على ظاهرة "قطع الطرق" في إطار إحتجاجي كما يحصل اليوم في تونس؟؟
نحبّ نذكّر هذا الحمار أنّه قبل 14 قرن من اليوم في الجزيرة العربيّة ما كانش فما "طرق" بالمعنى المعاصر للكلمة بل مجرّد صحراء تسير فيها القوافل عبر مسالك معيّنة، وكان قطّاع الطرق وقتها هم أولئك الذين يقومون بعمليّات السطو المسلّح على القوافل، يعني قطع الطريق كما هو معروف وقتها يقابله اليوم جريمة "البراكاج" وليس مجرّد غلق الطريق أمام الجولان والإعتصام في وسطه كما يحصل اليوم في عمليّات يطغى عليها الطابع الإحتجاجي المطلبي الإجتماعي. يقول القايل والأمر كذلك، آش لزّك كيف إنتي حمار وحافظ كلمتين ماكش فاهم معناها، آش لزّك تطلع في الأخبار وتحلّ في جلغتك وتسمّع فينا في بهامتك؟
فبحيث تفيييييييييه على هالشلايك الجهلة مدّعي العلم ولعنة الله على كلّ من ساهم في نشرة الأخبار المزبّلة هاذي من مديرة التلفزة للّي عيّنها مرورا بالمشرف على نشرة الأخبار وإلّي شادد الكاميرا وصولا لعاملة التنظيف إلّي تسيّق الاستوديو بعد ما تصوّروا فيه.

dimanche, septembre 09, 2012

اغـــرق#



في نفس الليلة التي كان فيها النهضاويون يحشدون الحافلات التابعة للشركات العموميّة لينقلوا بها في الصباح أنصارهم إلى القصبة في جمعة الكبس على نداء تونس والإعلام والطحين للحكومة "الشرعيّة"، كان حوالي 150 شابّا من أبناء الأحياء والطبقات الإجتماعيّة التي واجهت الموت في الشارع خلال أحداث "الثورة" يحشدون أنفسهم على أحد الشواطئ ويستقلّون مركبا كانوا يأملون أن يأخذهم بعيدا عن هذا البلد بما فيه من قرف مستديم وفقر وتعاسة وميزيريا وطحّانة وشرعيّة الهمّ والغمّ والعجز.. كانوا يتركون بلدا فقدوا فيه كلّ أمل ويحلمون بأن يطلع عليهم نهار الغد وهم في عالم آخر يسمح له بالحلم وبالحياة، لكنّ أكثر من خمسين منهم لم يرو حتى فجر اليوم الموالي وانهوا رحلتهم جثثا هامدة في قاع البحر تتناهشها الأسماك..
خلال ذلك الوقت كانت حركة النهضة توزّع الكسكروتات وقوارير المياه المعدنيّة على الحاضرين في مسيرة "#إكبس" وكانت عربات الحماية المدنيّة تؤمّن سلامتهم لعلّ أحدهم يغرق في طحينه أو يشرق بشعار مبتذل يقصف مسيرته النضاليّة وهي في ريعان شبابها، وكان كل من الحبيب اللوز ولطفي زيتون يخطبان في ساحة القصبة عن الإعلام الفاسد والثورة المضادة وينظّران للكيفيّة الأفضل لإقصاء الخصوم السياسيّين وكلّ من يمكن أن يزيحهم لا قدّر الله من السلطة في إنتخابات قادمة لا يعرف تاريخها إلا الله، وكان أنصار "حكومة الثورة" (وأغلبهم من النساء المتحجّبات والكهول) يقاطعونهما بين الجملة والجملة بالتكبير..
يا للقرف!


samedi, septembre 08, 2012

دقيقتين إشهار كاذب من وقتك من أجل عدالة إنتقاليّة في شكل عمليّة نهب وطنيّة


الومضات الإشهارية لوزارة حقوق الإنسان والعدالة الإنتقالية على القناة الوطنيّة قمّة في الرداءة والإبتذال. إحدى هذه الومضات (أنظر الفيديو أعلاه) تكاد تكون إشهارا ودعاية لمسألة التعويضات الماليّة لمساجين النهضة، وهي تقول فيما تقول أنّه في العهد السابق "فمّا ناس تكلّموا كيف الناس الكلّ كانت ساكتة".. أوّلا هذا مغالطة على خاطر ماهيش الناس الكل كانت ساكتة، وحتى إلّي ما كانوش ساكتين ماهمش بكلّهم طالبين التعويضات وبرشة من الشرفاء منهم رافضينها تماما، ثمّ ما معنى أن يقع تمرير مثل هذه الرسائل لعموم الشعب؟؟ ياخي تعايروا في الشعب على خاطرو كان ساكت؟ هل أنتم أفضل من عموم الناس يا من تريدون التعويض؟ أليست "عموم الناس" هي من قامت ضد النظام السابق فأطردته، وهي التي أعادتكم من منافيكم وأخرجتكم من غياهب سجونكم؟؟ ألم يكن من الأجدر أن تكونوا لعموم الناس شاكرين وبفضلهم عليكم معترفين عوض أن تواجهوهم اليوم بهذا الخطاب السافل في تعاليه والكاذب في غروره؟؟ خذوا نقودكم وانصرفوا ولكن لا تكذبوا فلستم أنتم من أنقذ هذا الشعب ولا أنتم أصحاب الفضل على هذه البلاد.. خذوا نقودكم وانصرفوا ولن نطالبكم إلاّ بشيئين: عدم تزوير التاريخ وقليل من الحياء.

mardi, juillet 03, 2012

قضيّة الباسبور الديبلوماسي ومسكينة يا تونس فاش تقاسي


مسلسل "تشليك تونس"، الحلقة 432:

الرداءة أنواع وأشكال، ولكنّ أغلب الظن عندي أنّ هذا المدعو رفيق بوشلاكة وزير خارجيّة "أقوى حكومة في تاريخ تونس" يمثّل أتعس مظاهر تلك الرداءة المعتدّة بغبائها والواثقة من جهلها الراكبة على موجة الثوريّة كما يركب "المرسكي" الكار الصفراء..
السيّد هذا عاطي جواز ديبلوماسي لنسيبو الغنّوشي (الذي للتذكير لا يشغل أيّ منصب رسمي في الديبلوماسيّة التونسيّة ولا في الدّولة) من دون كلّ رؤساء الأحزاب الممثّلة في التأسيسي والغير ممثّلة، ولكن الأسوأ من ذلك هو أنّ "معالي" الوزير لا يستحي من بعد ذلك أن يطلّ على الناس بمثل هذا التبرير التافه السخيف (المصدر موقع راديو موزاييك آف آم) على هذا الفساد الإداري وهذه المحسوبيّة الفاضحة..
خلّيني نحاول نحلّل هذه الرداءة المقرفة في بعض النّقاط وأمري على الله:
- أوّل ما يلاحظ من خلال التسجيل الصوتي الوارد في الرابط أعلاه هو أن بوشلاكة يستعمل المرزوقي كشوليقة باش يمسح فيه هذه المحسوبيّة وهذا الخطأ المهني الفادح، ويقول بأنّ هذا القرار هو "قرار رئاسي" (في حين أنّه لم يصدر في الرائد الرسمي أي قرار من رئيس الجمهورية ينصّ على هذا الإجراء وكلّ ما في الأمر أنّ "الطرطزوقي" بعثولو جوازات سفر لكي يمضيها فأمضاها مثل الحمار الذي لا يقدر حتى على حمل الأسفار).. هذا يعطي فكرة على بلوغ السيّد الرئيس أرقام قياسية عالميّة في درجة التشليك ويجعل من الصعب جدّا أن نفهم عدم إقدامه على الإنتحار إلى ساعة كتابة هذه السطور.
- لو إفترضنا وجود هذا القرار الرئاسي فعلا (رغم أني أشك كما سبق أن قلت في وجود أي أثر له)، بأيّة صفة يمكن تبرير قرار أخرق مثل إعطاء جواز سفر ديبلوماسي لرؤساء الأحزاب الممثلة في التأسيسي؟؟ ياخي رئيس الحزب كيف يخرج من تونس هو في مهمّة رسميّة تمثّل الدولة التونسيّة في شيء؟؟؟ ياخي النشاط الحزبي وظيفة من وظائف الدولة؟؟ ثمّ علاش رؤساء الأحزاب الممثّلة في التأسيسي دون غيرها من الأحزاب؟؟ وعلاش لا يتمّ نشر هذا القرار في الرائد الرسمي ولا الإعلام به؟؟ وعلاش ما يعلم بيه بالصدفة إلاّ راشد الخريجي صهر بوشلاكة من دون خلق الله أجمعين؟؟ ياخي هاذي دولة ولا كوري ورثتوه على والديكم؟؟
- يقول البوشلاكة أنّه هناك "مسطرة عامّة" تمّ تطبيقها (إي نعم مسطرة، قعدت نسمع ونعاود باش نتأكّد لكنّه فعلا قال "مسطرة") وتقتضي أن كل رؤساء الأحزاب الممثلة في التأسيسي ياخذو جوازات سفر ديبلوماسية.. وقد كرّر كلمة الـ"مسطرة العامّة" مرّتين في هذا التسجيل الصوتي.. باهي، لهنا نحب نفهم إذا كان فما مواطن يفهم خير منّي شويّة في القانون آشنيّة هاذي "المسطرة العامّة"؟؟؟ هل نص التنظيم المؤقت للسلط على "مساطر" وأنا ما فيباليش؟ هل هي قوانين؟ هل هي معاهدات دوليّة؟ هل هي أوامر؟ هل هي قرارات جمهوريّة؟ هل هي قرارات وزاريّة؟ هل هي مناشير؟؟ ياخي هذا وزير ولا مكتباجي جاي يبرّر في قراراتو بالمساطر؟؟ منين جبتوه هالفرّادي يا ولدي؟؟
- يقول سي بوشلاكة في النهاية: "راشد الغنوشي عندو جواز سفر ديبلوماسي، so what?، الكثير من الشخصيات العامة عندها جوازات ديبلوماسية"... طيّب سي العبقري متاع مركز الجزيرة للدراسات الاستراتيجيّة، في نفس السياق تعمل مزيّة من هنا جمعة أخرى تحضّرلي جواز ديبلوماسي لفاطمة بوساحة ولمختار التليلي ولطفي بوشناق وعبد الحميد الهرقال.. so what? آشبيهم ماهمش شخصيّات عامّة هوما زادة؟؟؟
يبقى الإستنتاج في النهاية واضحا وضوح الشمس للعيان: هذا الرديء التعيس (وما أكثر أمثاله داخل السلطة الترويكيّة الحاكمة) لم يكن أبدا ليصبح وزيرا للخارجيّة ولا حتّى كاهية مدير في وزارة الخارجيّة لو لم يكن زوج بنت المرشد الأعلى لحركة النهضة ورئيسها بكلّ ديمقراطية منذ قرابة ثلاثين سنة، والذي أصبح اليوم يمارس خطّة المرشد الأعلى للحكومة بصفة غير رسميّة عبر رئيس الحكومة، فبحيث رضي الله عنه وعن هذا الشعب السّاذج الذي صوّت لهؤلاء الذين "يعرفوا ربّي"، خاصّة عندما يتعلّق الأمر بالصلاة قدّام عدسات التصوير، أمّا خلف الأبواب المغلقة فما يعرفوا كان بعضهم، تقولش secte طيّحنا بيها ربّي والعياذ بالله!

mercredi, mai 30, 2012

موّال كانالو المرزوقي



(بالنسبة للّحن أنظر الفيديو أسفله)
جاني طير البراري يا ناس جاني طير البراري وقالّي راهو الكنالو إلّي سيّبو المرزووووقي تناك.. الكنالو يا ناس تناك ملّي شاف هاك الخليقة الحرفة ما عادش جاه النوم ولا عاد يغنّي وزاد شرب الفتّاك يا ليلي يا ليلي يا ليييل.. الكانالو يا رجال تناك مشى للقطّوس وقلّو كول زبّي ولا إجبد كعبة كوديا خلّيني نسكر بحذاك ياااااااا يااااااااا ياااااااا قطّوس..

أنا قلبي يا ناس يبكي حزين، سخّف زبّي الكانالو المسكين، لا شارك في الثورة ولا يعرف الزين ولا دخل للتجمّع ولا هزّ طحين، قولولي يا ناس علاش الكانالو المسكين يتكشّف على هاك المنظر المنيّك وينيك فجعة ويموووت، ولا يحسبوه شهيد ولا ياخو تعويض ولا راس لمبوط، وقت إلي المرزوقي كان في باريز والغنوشي في لندرة ينيك في الدوفيز صبحو يحكمو في زبوبنا يا خويا العزيز.. صبحو يحكمو يا عيوني فيّا وفيك، والكانالو طول عمرو يغنّي ولا نهار عمل البوليتيك، يولّي اليوم آلكووليك ويموت قبل ما يوصل للكلينيك يا والله عام منيّك جاب ربّي الترجي هزّت الكوب دافريك يا ليلي يا ليلي يااااااااا ليييييييييل



NOUVEL EXTRAIT ANIS MAWEL par zizouvn06

mardi, mars 27, 2012

عبد الحليم يغنّي (مرّة أخرى) للثورة التونسية

الجزء الأوّل من الحفلة هنا


شوف بقينا فين يا قلبي والثورة راحت فين
شوف خذتنا لفين يا قلبي ومستقبلنا فين
في عكس الزمان راجعين، في عكس الزمان
في سكّة جرذان سايرين، في سكّة جرذان
لا فرحنا بخدمة يا قلبي، ولا بحقوق إنسان، يا قلبي شوف
...
السلفيّة تتبورب علينا والداخليّة فيييين؟
والمرزوقي...
المرزوقي كمّل علينا سيّب المساجيين،
سيّب كلّ المساجين
حتّى من ثوريّينا قالو نحنا نادمين
نادمين، نادمين، نادمييييييين
...
وثاني ثاني ثاني
راجعين للميزيريا ثاني
والبطالة، والطحين الجرذاااااني
و ثاني ثاني ثاني
راجعين أنا وإنت ثاني
للعار، والطهّار النسواني النسواني النسواني
ويغيب العلم ويشيح القلم وننيكو الألم وليالي الندم
وأمانة يا دنيا أمانة، تداوينا من كثر الطحّانة
وأمانة يا دنيا أمانة، تداوينا من كثر الطحّانة
وتخلّي الجرذ بعيد عنّا
ولا نستنّاه ولا يستناااااا


lundi, mars 19, 2012

بعض الملاحظات المبدئيّة في ثنائيّة الشريعة والدولة المدنيّة

طبعا بكلّكم تابعتوا تطوّر الأحداث المتعلّقة برغبة الإخوان "المسلمين أكثر منّي ومنّك" في التنصيص على الشريعة في الدستور التونسي المرتقب، دستور القصباجيّة الله لا تبارك للّي كان فيه سبب.

وبما أنّكم تابعتوا الموضوع أكيد راكم تعرفوا أنّ الدّعوة إنطلقت بدايةً من ما يعرف بـ"الجمعيّة التونسيّة للعلوم الشرعيّة"، وهي جمعيّة يترأّسها الخادمي، إلّي في حكومة الجبالي يجي وزير الشؤون الدينيّة، وإنضمّت إليها بعد ذلك مجموعة من الجمعيّات والأطياف الإسلاميّة تحت مسمّيات مختلفة، ولكنّ الجميع يعرف في النهاية أنّ المطلب هذا هو مطلب ما يُعرف بالجناح المتشدّد داخل حركة النهضة (الذي يبدو على الأقل من قدرته على التعبئة وإستعراض العضلات، أنّه يمثّل أغلبيّة أنصار وقواعد هذه الحركة)، وهو تصنيف يعجبني في كلّ الحالات لأنّه يغنينا عن التصنيفات الفرعيّة الأخرى من سلفيّة وتحرير وراس لمبوط، خاصّة وأنّي شخصيّا أعتبر أنّ الإسلام السياسي إلّي نشوفوا فيه في تونس في هذه الفترة هو إسلام سياسي شعبوي وسطحي جدّا ويفتقر حتّى للحدّ الأدنى من المعرفة الدينيّة التي تجعله قابلا بعد ذلك للتصنيف ضمن هذا التيّار أو ذاك.

قلت إذا أنّ الجماعة المذكورين أعلاه تفاهموا على أنّه من الضروري والأكيد التنصيص على الشريعة ضمن الدستور الجديد، وهذا طبعا من غير ما يجاوبولنا على بعض الأسئلة ذات الأهميّة القصوى:

أوّلا الشريعة هاذي إلّي تحبّوا عليها، هل تحبّوها كمصدر من بين مصادر متعدّدة ومتساوية الرتبة للتشريع (مع العلم أنّها حاليّا موجودة في منظومتنا القانونيّة كمصدر مادّي ولا كمصدر شكلي لعدد كبير من القوانين على غرار أحكام المواريث وعدد لا يستهان به من أحكام القانون المدني)؟ هل تحبّوها كمصدر "أساسي"، يعني تكون هي المصدر الأوّل مع إمكانيّة إضافة مصادر ثانويّة أخرى من القانون الوضعي؟ أم أنّكم تحبّوها تكون مصدر "وحيد" للتشريع، بحيث لا يكون هناك قانون في البلاد إلاّ ما جاءت به الشريعة السمحاء؟ و وقتها حتّى قانون المرور والضوء الأخضر والأحمر يولّي يتنحّى بما أنّه قانون وضعيّ إنساني ورجسٌ من عمل الشيطان.

السؤال هذا مهمّ على خاطر الفرق كبير وكبير جدّا بين الحالات المذكورة أعلاه. "أوكي" خويا، فهمناك تحبّ الشريعة منصوص عليها في الدستور، أما كيفاش باش يكون التنصيص هذا وما هو الدور المرتقب للشريعة في المنظومة القانونيّة لدستور القصباجيّة؟ هذا واحد.

ثانيا وهو الأهمّ، تحبّ الشريعة سيدي خويا؟ إي، هايل ياسر، حتّى أنا نحبّها.. أما أيّة شريعة منهم بالضبط؟ الشريعة متاع شكون؟ متاع أما مذهب؟ متاع أما تيّار؟ متاع أسامة بن لادن ولا متاع راشد الغنّوشي ولا متاع الطاهر بن عاشور ولا متاع شكون يا حبيبي؟ ثمّ وبعد ما نحدّدوا المصدر والمرجع إلّي باش نعتمدوه، آش تحبّ تاخذ سيدي بالضبط من الشريعة؟ حاجتك بالمنظومة الجزائيّة متاع العقوبات الجسديّة ولا حاجتك بتعدّد الزوجات فيه ألف بركة؟ ولا حاجتك بما يسمّى بالإقتصاد الإسلامي والبنوك الإسلاميّة وتحب تعمللها قوانين تدعمها؟ ولا شكون يعرف، تنجّم تكون زادة من الناس إلّي يحبّو يعتمدوا على الشريعة باش يقولو كيما قال أحدهم أنّه ما فيها باس كان نرجّعوا الجواري والرقّ وملك اليمين، وترجع العبوديّة بإسم الشريعة الإسلاميّة، وين نعرف عليك أنا آش تحب من هاذم الكل؟ ولا بالكشي حاجتك بكلّ شيء مع بعضو؟ إي ماهو فهّمني خويا باش نعرف على آش قادمين؟ علاش تحبّني نمشي نحطّ دم قلبي غدوة في مشروع سياحي مثلا كيف إنتي باش تجي غدوة تاخذ البطحاء إلّي قدّامي وتعملها ساحة لقطع الرؤوس واليدين والساقين والهرﭬـمة؟ ظاهرلي ربّي ما قالش بالغدرة والتّلوعيب، ولذا شويّة وضوح يرحمكم الله خلّي نفهمو بعضنا!

ثالثا وفي نفس السّياق، هالشريعة إلّي تحكي عليها، كيفاش باش تفعّلها في الواقع وفي المنظومة القانونيّة؟ شكون باش يكون مؤهّل باش يقول هل هذا القانون أم ذاك مطابق للشريعة أم لا؟ زعمة نعملوا مجلس أعلى متع مشايخ ينتخبوهم عامّة الشعب، ووقتها الشيخ إلّي عندو أكثر فلوس باش يعمل حملة إنتخابيّة ويهدي العلالش ويطهّر الصغار ويعرّس للكبار يولّي هو إلّي يحكم ويعرف آشنوّة يحبّ ربّي وشنوّة الحلال وشنوّة الحرام؟ ولا نخرجوا منها نحنا كشعب ونخلّيوكم شيوخة بين بعضكم تكوّنوا نوع جديد من الكنيسة إلّي تحكم بأحكامها وتختار من بينها شكون إلّي باش يتمتّع بالسّلطة العليا إلّي حتى قانون، مهما كان يعبّر عن رغبة الشعب، ما ينجّم يخالفها؟؟

طبعا كيف تجي تسئل النّاس هاذي وتلقاهم عاملين "جمعيّة تونسيّة للعلوم الشرعيّة"، تقول لعلّ وعسى هوما من أهل الحلّ والعقد وعندهم من المعرفة ما ليس عندنا وعند غيرنا من أبناء هذا البلد، ولذا ما فيها باس كان نحنا كمواطنين بسطاء نخرجو من الطُّرح ونخلّيوهم هوما يكوّروا بمعرفتهم، وكما يقول تعالى في كتابه العزيز " قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون إنما يتذكّر أولو الألباب"، صدق الله العظيم.

ولكن نظريّة القول بتفوّق الإخوة الكرام علينا وعلى بقيّة الأنام سرعان ما تطيح في الماء هي الأخرى بمجرّد أنّك تجي تعمل نظرة بسيطة وسطحيّة مثلا على الإعلان (أنظر الصورة أعلاه) إلّي عاملينو الجماعة على مؤتمر باش ينعقد غدا، يوم عيد الإستقلال (باش تعرف قدّاش عيد الإستقلال يعنيلهم برشة حاجات في حياتهم!) في قبّة المنزه، تحت عنوان "مؤتمر الشريعة والدستور"، والذي تنظّمه الجمعيّة التونسيّة للعلوم الشرعيّة بالشراكة مع مجموعة أخرى من الجمعيّات ما شاء الله عليهم إسمهم بركة يرعب بالعلم ونور الإيمان ("رابطة الجمعيّات القرآنيّة بتونس" و "الجمعيّة التونسيّة لأئمّة المساجد" زاد الله في علمهم وفي خطابتهم وجعلهم خير قدوة لشعبنا الكريم)، تلقى أنّهم وللأسف، هوما بيدهم إلّي يفترض أنّهم "المختصّون" والمعنيّون بهذا المطلب، ماهمش فاهمين كوعهم من بوعهم كما يقول بجبوج، ويطالبوا بالشريعة في نفس الوقت كمصدر "أساسي" و "وحيد" للتشريع، وإلّي هي زوز حاجات مختلفة ومتناقضة ومتضاربة حتّى لغويّا مع بعضها.. يعني الشريعة ما تنجّمش تكون في نفس الوقت "مصدر أساسي" (وهو ما يفترض وجود مصادر أخرى غير أساسيّة وفرعيّة للتشريع إلى جانبها) و"مصدر وحيد" للتشريع (وهو ما يفترض أنّه لا يوجد أيّ مصدر آخر إلى جانبها، فهي وحيدة براسها لا مشرّع إلاّ هي ولا مصدر إلاّ هي، أو على الأقل كما سيفسّرها لنا شيوخنا الذين بيدهم، دون غيرهم، سلطة تفسير ما قاله الله ورسوله).

لهنا يا حبيبي الحكاية تولّي تخوّف شويّة.. فإذا كنتم أنتم يا أئمّتنا ويا علماء شريعتنا، ويا من سوف نعهد لكم ولزملائكم بمهمّة أعلى سلطة في دولتنا تراقب صلوحيّة قوانين جمهوريّتنا، إذا كنتم أنتم ما تعرفوش رواحكم آش تحبّوا بالضبط، أو حتى أخطر من هكّا ماكمش متمكّنين لا من المبادئ الأساسيّة للقانون ولا حتّى من قواعد اللغة العربيّة، لغة القرآن والسنّة، فكيف يا حبيبـي أعطيك سلطة فوق سلطة القانون وفوق سلطة الشعب وفوق سلطة ما تفرزه إرادة الشعب عبر صناديق إقتراعه؟ كيفاش نحطّك وأنت بهذه الضحالة والمستوى المتوسّط جدّا تحكم بأحكامك وتقول هذا القانون إلّي صوّت عليه نوّاب الشعب يتعدّى وهذا ما يتعدّاش؟؟؟ من أنتم يا حبيبـي؟؟ من أنتم؟؟

ساهل ياسر أنّك تقلّي هيّا نحكموا بما قاله ربّي والنّبي، ولا حتّى أعطيني نحكم فيك على خاطرني أنا نحب نطبّق شرع الله، إي بارك الله فيك، أما هات فهّمني كيفاش؟ وعلاش إنتي موش أنا وموش فلان أو فلتان؟ الناس الكلّ تحبّ تمشي للجنّة والناس الكلّ تحب ربّي والنّبي، أما هاذي باش تولّي بإسم الشريعة السمحاء تحطّلي راشد الغنّوشي ولا الخادمي ولا عبد الفتاح مورو (أو غيرهم) مرشد أعلى للثورة وللجمهوريّة الإسلاميّة، سامحني خويا الغالي، نقلّك يبطى شويّة!

الدّولة التونسيّة دولة مدنيّة السيادة والسلطة فيها للشعب أو لا تكون، والشعب (المسلم والذي لا يستسلم كما تنشدون في ملتقياتكم) هو إلّي باش يختار شكون باش يحكم فيه عبر صندوق الإقتراع ولمدّة محدّدة لا تفوق الخمسة سنوات ومن بعدها يعاود يختار غيره وهكذا دواليك إلى أن يرث الله الأرض وما عليها. إمّا هكذا أو أنّنا نتّجه من إستبداد إلى إستبداد أتعس، وهو الإستبداد بإسم الدّين وبدعوى معرفة فحوى الإرادة الإلاهيّة أكثر من بقيّة عباد الله، تماما كما فعلت الكنيسة خلال القرون الوسطى.

لهذه الأسباب، ولأنّنا نحبّوا بلادنا تكون بلاد حريّة تلمّ الجميع وتسمح بالتعايش بين الناس الكلّ، غدوة كان عشنا ماناش باش نكونوا معاكم في القبّة نطالبو بالشريعة كمطلب هلامي ضبابي الملامح يحطّ البلاد على حافة هاوية ويعرّضها لمنزلقات لا تحمد عقباها، بل باش نكونوا في شارع الحبيب بورقيبة بداية من الساعة الحادية عشر صباحا للتأكيد على مطلب واضح وصريح: الدولة المدنيّة والحريّة والكرامة، والسلطة للشعب يفوّضها لمن يشاء ويسحبها ممّن يشاء حسب منظومة ديمقراطيّة تواكب العصر ولا تتنافى مع هويّة الشعب ولا مع دينه، اللهمّ كان البعض يريد أن ينصّب نفسه سمسارا بين الإسلام والمسلمين، أو تاجرا يبيع ويشتري قليلا من السُّلطة بقليل من الدّين. كونوا معانا غدوة في شارع الحبيب بورقيبة من أجل مستقبل بلادكم وأولادكم ولا عزاء للمتخلّفين

vendredi, mars 16, 2012

اليوم الوطني لحريّة الأنترنات، بحيث نحن لم نركب على الثورة وبالتالي ما تركبوش علينا لا نبولو عليكم


(تنويه: ننبّهكم أنّها التدوينة هاذي فيها بعض الكلام الزايد، إلّي ما يحبّش يسمع ولا يقرى من غير ما يرجع للسطر)

بعد ما قريت بعض التعليقات على فايسبوك تقول بأنّ الناس إلّي إنتقدت مهزلة يوم حرية الأنترنات في قصر قرطاج هي "ناس تدّعي أنّها رفضت الدعوة في حين أنّه لم تتمّ دعوتها أصلا"، وبما أنّي من بين الناس هاذي، فبحيث عندي مجرّد توضيح باش ما يركب على نمّي حتى حد وما يقوّلني حتى حد كلام ما قلتوش:

أوّلا: أنا لم توجّه لي الدعوة مع بقيّة المدوّنين لحضور تلك المهزلة التي سمّيت بـ"الإحتفال بيوم حريّة الأنترنات" في قصر الرئاسة بقرطاج، وهذا في حدّ ذاته فضيحة تدلّ على أنّ الجرذان الساكنة في قرطاج تمارس في الإقصاء مع كلّ من يفضحهم ويكشف عن عوراتهم وبهامتهم..

من غير تواضع زايد أنا العبد الفقير، وبشهادة الناس إلّي يكرهوني قبل الناس إلّي يحبّوني، هو إلّي لنصيت ظاهرة البلوغوسفير التونسي (موش بمعنى أنا كنت أوّل واحد عمل بلوغ ولكنّي كنت أوّل واحد وأكثر واحد حكى في الشأن العام وحوّل البلوغوسفير إلى ظاهرة وعطاها شعبيّة وخلّى الناس تهتم وتجي تقرى المدوّنات).. هذا لا ينجّم ينكرو لا المنصف كلاسط ولا مصطفى الحوّات ولا حتّى سمير ديلو..

هذا فقط توصيف لوقائع، مع التأكيد طبعا أنّي مانيش محتاج ولا طامع في حتى طحّان منكم ولا من غيركم لا باش يستعرف بيّا ولا باش يعمل عليّا مزيّة ولا باش يستدعاني، وأنّي لهاذي الساعة لا تاجرت بصفتي التدوينيّة كما عملوا أغلب الناس ولا عملت منها راس مال لا سياسي ولا إجتماعي ولا نضالي ولا جمعيّاتي، ولا خذيت قروضات ولا تمويلات ولا مدّيت خليقتي في وسائل الإعلام ولاني راغب في ذلك لا اليوم ولا غدوة..

صحيح أنا مانيش من المدوّنين الثورجيّة ولا حتى الثوريّين (وأفتخر بذلك والحمد لله ضميري مرتاح إلّي ما ساهمتش في المهزلة إلّي صايرة في البلاد حاليّا) ولكنّي على الأقل (والتاريخ يشهد بذلك شأنه شأن أرشيف بلوغر وفايسبوك) عمري ما مارست الطحين الذي مارسه بعض المدعوّين لنفس تلك المناسبة لبن علي ونظامه البنفسجي (صفحة كووورة مثالا، أنظر الصورة أسفله)، ولا كنت (كبعض المدعوّين) نحارب في حقّ غيري في التعبير الحرّ من خلال صفحات القرصنة وحذف البروفيلات متاع الناس إلّي تخالفني الرأي (صفحات المبيد الحشري الفايسبوكي وجرذانها – عصبة تلمّهم- مثالا)، خاصّة وأنّ عدد كبير من المدوّنين المدعوّين (إلّي نعرفهم منهم على الأقل) عمرهم ولا قالوا كلمة لا في بن علي ولا في النظام، وأكثر واحد مناضل فيهم كان يستعمل ألف حيلة وحيلة باش يحكي على كل ما هو سياسي بصفة غير مباشرة ورمزيّة وسطحيّة لأبعد الحدود.. أن تتمّ دعوة هؤلاء ولا تتمّ دعوتي من طرف المشرفين على تلك الفضيحة (رغم سابق علمهم بأني على الأرجح سوف أرفض الدعوة ولكن ذلك ليس من مشمولاتهم) فتلك في حدّ ذاتها مهزلة ودليل على أنّها عقليّة "هذا متاعنا وهذا ماهوش متاعنا" مازالت هي السائدة.. طبعا هذه السقوطيّة من أنذال حزب المؤتمر لا أستغربها، بحيث إذا كان ما لقاتش فيكم الخير "أم زياد" وما أدراك ما أمّ زياد بالنسبة لحزب المؤتمر، مانيش باش نلقاه فيكم أنا، وأنا لا أنتظر منكم شيئا في كل حال ولا أحمل تجاهكم أيّة مشاعر سوى المحقرانيّة وأحيانا بعض الشفقة للمغرّر بهم منكم.

ثانيا: أنا طبعا ما كنت لأقبل الدعوة حتّى لو وجّهت لي، وهذا كلّما قلته وصرّحت به على صفحتي على فايسبوك، ولا يشرّفني أصلا أن أقابل رئيس شعبوي طرطور عديم الصلاحيّات وصل للحكم في إطار بيعة وشرية مع حزب يتاجر بالدين ويشري في الأصوات بالفلوس والجوامع والعلالش، بل أكثر من ذلك فإنّي أعتبر المنصف المرزوقي كاراكوزا قد أضرّ بالشقّ الديمقراطي وبحقوق المرأة والإنسان في تونس (بما فعله من تهريج خلال الحملة الإنتخابيّة) أكثر بألف مرّة ممّا يمكنه أن ينفعه اليوم أو غدا وهو رئيس للجمهوريّة برتبة كاراكوز، بل وأعتبر أن حزب المؤتمر من أجل الجمهوريّة هو أكبر مهزلة وكوميك عرفته الساحة السياسية التونسية منذ الإستقلال، وبخلاف محمّد عبّو (الذي أكنّ له بعض الإحترام) ما بقى فيه كان الزبالة وخوه.. تصوّروا أنّي كنت أستمع منذ قليل لوزير أملاك الدولة وهو من نفس الحزب المذكور يتحدّث عن حزبه فيقول "نحن في حزب المؤتمر لا أدري إذا كان نصنّف من أحزاب اليمين أم اليسار"!!! هذا حزب وصل ديجا للسلطة ومشارك في الحكومة وعاجز أن يصنّف نفسه، آش تحبّني نستنّى منه أنا ولا غيري؟ قلت عاد باش ما يزايد على زبّي حدّ، راكم لا إستدعيتوني ولا مشيتلكم، ولا قلت في أي وقت من الأوقات أنّكم إستدعيتوني وما جيتكمش.. يا حزب المرايات يا حزب الكوميك يا حزب الطاهر هميلة وحثالة الطبقة السياسيّة الإنتهازيّة في أبهى تجلّياتها.. رئيسكم ما يشرّفنيش ومانيش مستعرف بيه، وندمت أشدّ الندم على أني كنت ندافع عليه لمّا كان معارض منفي في باريس، وأنّي أشفقت عليه لمّا هبط للقصبة وشبّعوه هاك الجرذان المعتصمين شلابق وكفوف، تي بالحرام طارق المكّي أبرك منّو ألف مرّة! ولذا وبناءا على ما سبق ذكره فالرجاء منكم أن تستويو كلاصنكم وتعرفوا آش تحكيو، وكان عندكم حاجة تحبّوا تزايدوا علينا بيها هاتو تفضّلوا خلّينا نكتشفو ما كان علينا خفيّا، وأعطيونا لمحة على نضالاتكم الواقعيّة أو الإفتراضيّة التي نحن لهاذي الساعة بها جاهلون، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته!


في الصورة أعلاه: مثال على بعض الثوّار الجدد الذين تمّت دعوتهم

mardi, mars 13, 2012

ما أحلاك يا خولة.. وما أخيبو


ما أحلاك يا خولة وما أخيبو، ما أصدقك وما أكذبو، هاك القصير الخايب إلّي يوسّم فيك، معاهم في الجريمة شريك، ودرابو السّواد، لو كان موش البيّوعة إلّي كيفو عمرو ما يعلى على درابو البلاد، إنتي إلّي على درابو البلاد رميت روحك بعفويّة، وهو المنحوس بو البرنوس إلّي على منصب طرطور باع روحو للخوانجيّة، إنتي إلّي على القاعة طيّحوك كيف شافوا ضعفهم في قوّة بنيّة، وهو إلّي عوعش كيف السّردوك وعمل في بلاصتهم حملتهم الإنتخابيّة.. ما أصغروا يا خولة قدّامك.. كيفاش يتصوّر أنّه بكلامه ينجّم يعبّر على أحلامي وأحلامك؟ وكيفاش ما حشمش كيف قام يزوّك بصوتو المهزوز؟ قدّاش من مرّة يلزم نعاودولو: راك كاراكوز؟ محلاك يا خولة ومحلى عفويّتك، وقدّاش تمنّيت رئيسنا يكون، يا خولة، في نصف رجوليّتك..

vendredi, mars 09, 2012

مقداد الماجري، بين خميرة الثورة وطحينها



مقداد الماجري الذي يظهر في الفيديو أعلاه متضامنا مع إعتصام تطهير القناة الوطنيّة من طرف أنصار الحكومة، هو لمن لم يعرفه ذلك الصحفجي الرديء الذي حاور مؤخّرا على قناة "حنّبغل" وزيرة المرأة فلم يجد شيئا يقوله أفضل من الحديث عن "كيفاش المرأة تطلع في وسط الكار ما بين الرجال" (يسلّم قرايتو!!!)..

هذا الصحفجي الذي لم أسمع له شخصيا صوتا كمعارض للنظام قبل 14 جانفي، والذي يعمل أجيرا عند المناضل الثوري الكبير "العربي نصرة" صاحب القناة المناضلة و"صوت الشعب"، قناة حنّبغل وما أدراك ما قناة حنّبغل، لا يستحي من أنّه يمدّ وجهو الأحرف في وسط إعتصام المطالبين بـ"تطهير الإعلام" (وهم بالأساس مجموعة من الكلوشارات أعرف بعضهم، نصّبوا أنفسهم مناضلين وثوريّين في ما يسمّى بـ"رابطة مجالس حماية الثورة بتونس الكبرى"، في حين أغلبهم ممّن كانوا صبّابة وقفّافة للحاكم فتحوّلوا بعد 14 جانفي إلى نهقاويّين جدد)..

قلت أنّه هذا المديّك مقداد خرية مادد خليقته ويساند في الإعتصام المطالب بتطهير التلفزة الوطنيّة، ويصف الجرذان المعتصمين بأنّهم "خميرة الثورة" (إي ماهي الثورة خبزة طابونة عجنتها أمّك!)، وكأنّها قناة حنّبغل "صوت الشعب" لا تحتاج التطهير، أو أنّ ما يمارسه هو وباعث قناته وزملاؤهم من دعارة علنيّة لفائدة الحزب الحاكم الجديد يجعلهم من الطاهرين المطهّرين أو من أفاضل الإعلاميّين، برّى يرّاكم مخصيّين أكثر ماكم مخصيّين بجاه ربّ العالمين!

فقط على سبيل المثال أذكر هذا المقال الذي نشره أحدهم على فايسبوك والذي يعدّد الضيوف التي إستضافتها حصّة "الطحين راحة" متاع سمير وافي الصلوحيّة على نفس القناة و"صوت الشعب" التي لا تستحق التطهير: على 17 حصّة 9 ضيوف من النهضة و3 من المؤتمر وحصة واحدة لمعارض كان نجيب الشابي. وطبعا من غير ما ندخلوا في الطريقة الطحينيّة في إدارة الحوار، هاذيكا علامة مسجّلة ولا تستحق التذكير!

طبعا هذا يفسّر أنّه ذلك الوزير الكركدن البُخش الأكبر لطفي زعرور، إلّي منذ تولّيه منصبه وهو يسبّ ويقشتل في الإعلام والإعلاميّين (تقولش هو كان إعلامي عظيم تتعارك عليه البي بي سي والسي آن آن)، يستثني هذا البُخش الأصغر مقداد الماجري من إنتقاداته اللاذعة ويصفه على صفحته الخاصة في فايسبوك بالصحفي اللامع! (أنظر الصورة أسفله).. لا حتى إنتا لامع وضاوي يا وخي!!

بعد هذا يأتي مثل هذا الجرذ الحنّبغلي مقداد خرية ويصف أصدقاءه النهقاويّين المعتصمين أمام مقر التلفزة للمطالبة بتدجين الإعلام العمومي وتحويله لبوق دعاية حكوميّة بأنّهم "خميرة الثورة"... على الأقل كانت هذه فرصة لكي تلتقي خميرة الثورة بطحينها، فلنرى أيّ نوع من العجينة والكعك إلّي ما يطيّر جوع سوف تنتجون! تفيييييييييه

mardi, février 28, 2012

حكومة التّبقبيق والشعارات الفارغة، حمّادي الجبالي و"مركزه الإقليمي للتمويل الإسلامي" نموذجا

صرّح رئيس الحكومة حمادي الجبالي يوم البارحة (المصدر) للمرّة الخمسة وعشرين بعد الميتين ألف منذ حصول حركة النهضة على تأشيرة العمل السياسي القانوني بأنّ تونس سوف تتحوّل (بقدرة قادر) إلى مركز إقليمي للتمويل الإسلامي، وهو نفس التصريح الأقرب إلى الشعارات الإنتخابيّة الفضفاضة منه إلى سياسات واقعيّة الذي سمعناه مرارا وتكرارا من مسؤولين نهضاويين متعدّدين.

في كلّ مرّة أسمع مثل هذ النوع من التصريحات لا أملك إلاّ أن أطرح على نفسي بعض الأسئلة البسيطة لعلّ أحدهم يجيبني فأكون له من الشاكرين. على خاطر مثل هذه الإعلانات والشعارات الجميلة تحتاج إلى تقديم حدّ أدنى من المحاججة والبيان، لكي نفهم المقصود منها أوّلا، ولنقيّم إذا ما كانت فعلا أشياء سوف تحقّقها الحكومة على أرض الواقع يوما ما أم أنّها تأتي على سبيل البلّوط واللغة الخشبيّة.

أوّل حاجة تتبادر لذهني كيف يحكي رئيس الحكومة على "مركز إقليمي"، سواء كان للماليّة الإسلاميّة أو لـمرقة اللوبيا، هو: عن أيّ إقليم تتحدّث يا سيّدي؟؟ على خاطر المركز الإقليمي هو حسب ما أعلمه المكان الذي يتفوّق ويتميّز على غيره في نشاط معيّن في إقليم معيّن.. فهل يقصد الجبالي أنّ تونس سوف تصبح مركزا للماليّة الإسلاميّة في إقليمها المتوسّطي أم المغاربي أم الإفريقي أم الشمال إفريقي أم العربي؟؟ السؤال هذا ماهوش إعتباطي، على خاطر باش تتفوّق على الدول التي تشاركك محيطك الإقليمي وتتحوّل بالتالي لمركز إقليمي من دون بلدان ربّ العالمين يلزم تكون عندك إمتيازات تخلّيك قادر على التفوّق على بقيّة الدّول. فما هي الإمتيازات التنافسيّة للإقتصاد التونسي بالمقارنة مع محيطه الإقليمي (العربي أو المغاربي أو غيره) لكي يصبح "مركزا إقليميّا للتمويل الإسلامي"؟؟

هل يقصد الجبالي أنّنا أكثر خبرة من الدول الأخرى في مجال التمويل الإسلامي في حين أنّ هذا القطاع مازال في خطواته الأولى في تونس مقارنة بدول عربيّة أخرى؟ أم أنّه يقصد أنّنا أصبحنا بفضل إشاراته الربّانيّة أكثر إسلاما من أشقّائنا وأجوارنا المسلمين وأنّ بنوكنا الإسلاميّة سوف تكون بالتّالي أكثر إسلاما من بنوكهم الإسلاميّة؟ ولكن من يدري؟ لعلّه لم يقصد لا هذا ولا ذاك.. آشكون يعرف، بالكشي يقصد أنّها بلاد على حافة الإفلاس كيما تونس (إلّي نفس الحمّادي الجبالي رئيس حكومتها كان يساسي في "يا كريم متاع الله" من بلاد لبلاد) عندها أكثر سيولة وقدرات ماليّة من جيرانها من الدول الغنيّة بالغاز والبترول حتى تصبح مركزا إقليميّا يشعّ على محيطه بتمويلاته الإسلاميّة..

كيما تشوفوا، يبدو من الصعب أنّك تدّعي القدرة على تحويل بلاد لا عندها لا بزايد معرفة وخبرة في الصيرفة الإسلاميّة، ولا عندها بزايد فلوس، ولا عندها بزايد إسلام مقارنةً بمحيطها الإقليمي، سواء على المدى المتوسّط أو حتى البعيد، إلى مركز إقليمي للتمويل الإسلامي.. ولكن شكون يعرف؟ مع الإشارات الربّانيّة حتّى شي ماهو صعيب!

يبقى أخيرا إحتمال آخر أعتقد أنّه أقرب للواقع، وهو أن يكون المقصود بمثل هذه التصريحات أنّنا سنصبح من كبار مستهلكي التمويلات الإسلاميّة، أي أنّنا سنصبح مركزا إقليميا للتداين على الطريقة الإسلاميّة من عند دول الخليج وصناديق الإستثمار متاع بوكشطة، ونبيعوا البلاد للأمراء والشيوخة بالضبط كما كان بن علي مسلّم فيها وعاطيها وَفقة للعائلة والأنساب، ولكن ذلك موضوع مختلف تماما ولا يمكن بأي حال وصفه بالمركز الإقليمي للتمويل الإسلامي! في أقصى الحالات يولّي إسمو مركز إقليمي للكريدي الإسلامي، ولا مركز إقليمي للشحاذة لصناديق التمويل الخليجيّة!!

يا سيّدي رئيس الحكومة، حملاتكم الإنتخابيّة إنتهت وولّت، وأنتم اليوم في الحكم وننتظر منكم الإنجاز والنتائج، وحتّى إعلانات النوايا والسياسات المستقبليّة ما عادش يكفي أنّها تترفع في شكل شعارات هلاميّة.. يا خويا ماك قلت راهو عندي الحلول والإشارات الربّانيّة وما نسلّكهالكم كان أنا بحول الله.. هيّا سيدي: هذا الحصان وهاذي السدرة.. ولكنّنا لحدّ الآن ما شفنا منكم كان سوء الإدارة والشعارات وكيل الإتّهامات لغيركم بحطّان العصى في العجلة، وهو لعمري أسهل عذر يمكن أن يجابه به سياسيّ فاشل فشله!

على حسب ما نتذكّر حتّى من المخلوع كان قدّم نقطة من نقاط برنامجه الإنتخابي لسنوات 2009-2014 تحت عنوان " تونس قطب للخدمات المصرفية وساحة مالية اقليمية" لا بل وزاد عليها نقطة أخرى تحت عنوان "تونس مركز للتجارة العالميّة"، فكان أن سقط نظامه على رأسه ورأس من والاه بالضبط كما سقط "مركز التجارة العالميّة" في نيويورك على رؤوس ضحايا عمليّات 11 سبتمبر 2001. لعلّ ذلك كان أيضا من الإشارات الربّانيّة التي يجب الإعتبار منها!

dimanche, février 26, 2012

الديكتاتورية تعود فهل من معارضة؟؟؟


ألاحظ بكلّ أسف وبكلّ ألم أنّ أحزاب المعارضة تهادن بصفة غير معقولة الحكومة "الشرعيّة".. مانيش فاهم في الحقيقة هل هو ضعف في هياكل هذه الأحزاب إلّي تشتّتت إهتمامات إطاراتها بين ما يحصل داخل المجلس التأسيسي وبين إعادة تنظيم بيتها الداخلي، أم أنّها تستحي من أن تواجَه بتهمة "معارضة حكومة منتخبة ديمقراطيّا"، أم أنّ لها استراتيجيّة أخرى مازلت لم أفهمها..
حكومة عميلة مسيّبة هموم الداخل ولاهية تحشي في أنفها في مشاكل خارجيّة لا ناقة لها فيها ولا جمل، رئيس حكومة يعانق السيناتور الصهيوني "ماكاين" ويمرّغ أنف كل التونسيين في الوحل بتصريحاته المهينة وتسوّله لدى السعوديّين، تعيينات منهجيّة لقيادات تجمّعية متورّطة في الفساد في كلّ مستويات الدولة و المؤسّسات الإعلاميّة، حملات منظّمة وممنهجة لتدجين الإعلام ولضرب إتّحاد الشغل، تسمية ولاّة جدد ما عندها حتى كفاءة ولا في السوق ما تذوق على أساس الولاء والإنتماء الحزبي ودون أيّ تشاور أو رجوع للمجلس التأسيسي.. والقائمة مازالت طويلة
كلّ هذا ومازلتم تسكتون وتهادنون؟؟ أيّة معارضة هذه؟؟ هل تنتظرون أن تنتصب الديكتاتورية من جديد ويشتدّ عودها حتّى تعودوا للعب دور المناضل الضحيّة؟؟ ولا معمّلين على إتّحاد الشغل باش يلمّ شتاتكم ويخدم خدمتكم في بلاصتكم؟؟ فيقوا وحرّكوا تراميكم وإلاّ أخرجوا من الساحة تماما وخلّينا نفهموا في أيّ مستنقع نحن داخلون، وأيّ طبخة قاعدة تطبخ لمستقبل البلاد وأنتم نائمون!